المدن الذكية

 

م ايمن قنديل

 

 

تعتبر المدن هي القوة الدافعة في توليد النمو الاقتصادي في العالم .في جميع أنحاء العالم، ترتفع التحديات والمزيد من الناس تتركز في أماكن معينة مما يسبب سوء توزيع للسكان لأن التكدس نتيجة لسوء التوزيع على باقي المناطق، مع الأخذ في الاعتبار البنية التحتية التي عفا عليها الزمن، مما يؤدي إلى زيادة سريعة في استهلاك الموارد والانبعاثات. يتمثل التحدي الرئيسي عند دراسة المدن في جميع أنحاء العالم في تقديم خدمة أفضل للمواطنين الحاليين و المستقبليين مع الأخذ في الاعتبار المنافسة العالمية والتصنيف العالمي ودرجة رفاهية الشعب.

مصطلح المدن الذكية) Smart Cities( ليس حملة تسويقية أو اسماً يرُدد لصدى سياسي، إنما هو سلسلة من الحلول لوضع خطير وعاجل بات يواجه العالم حاليا . هذا و تستخدم المدن الذكية تكنولوجيا المعلوماتفي مجالات البنية التحتية للحد من تكلفة الصيانة وحفظ الموارد الطبيعية مع توفير بيئة معيشية أفضل للسكان. مختلف القطاعات – بما فيها النقل،الإسكان , والرعاية الصحية – تم تطوير تكنولوجيات المعلومات بها لتصبح أكثر ذكاء وتليها قطاعات إدارة الطاقة والمياه والصرف وغيرها.

)Sustainability (الإستدامة

يتجه العالم حاليا نحو استخدام حلول الطاقة المتجددة بالإضافة إلى توفير مصادر الطاقة الرئيسية لدعم الحياة اليومية. وتعتبر تقنية المدينة الذكية عنصرا أساسيا في تطوير وتخطيط المدن الكبرى في العالم والتي لها أثر كبير على توفير مستقبل مستدام للعالم.


)Civil Information Modeling(CIM نمذجة المعلومات المدنية

عند تطبيق تقنية المدن الذكية يظهر مصطلح نمذجة المعلومات المدنية؛ والهدف منه إنشاء وصيانة البنية التحتية، والحفاظ عليها بتطبيق تكنولوجيا البيم أثناء التصميم والصيانة من خلال البلديات، وأصحاب المنشآت والمرافق العامة للحصول على بنية تحتية ذكية وشبكة طرق ذكية شبكات مرافق ذكية….

الخ ومن ثم الحصول على المدينة الذكية .

)Geographic Information Systems(GIS نظم المعلومات الجغرافية

هي تكنولوجيا مصممة لرصد وتجميع وتحليل كل انواع المعلومات الجغرافية وتمثل نتائج تلك التحليلات بعناصر حقيقة كالطرق والأراضي والمناسيب والارتفاعات والاشجار والانهار وغيرها ويتم رصد تلك المعلومات من خلال تكنولوجيا الصور الجوية بالأقمار الصناعية والتي ترتبط باحداثيات المكان x,y,z وتعطي معلومات حقيقية للمكان لها مرجعية مكانية .

نمذجة معلومات البناء ونظم المعلومات الجغرافية

كما نرى من المخطط الموضح فان التطوير المستمر في جمع المعلومات، الإحصاءات وعمل قاعدة بيانات عريضة باستخدام نظم المعلومات الجغرافية ويتم ربطها بالنماذج ثلاثية الأبعاد والمواصفات لخلق قاعدة بيم مفتوحة قابلة للتطوير المستمر.

BIG Data for Smarter Cities البيانات الضخمة للمدن الذكية

تعتبر تكنولوجيا البيم هي المفتاح لجعل المدن أكثر ذكاء، بالإضافة إلى أهميتها في دمج

المعلومات الفردية لكل مبنى علي نطاق أوسع بمعلومات النظم الجغرافية وربطها بدورة حياة

المبنى أو البنية التحتية أو التخطيط العمراني، و تتم معالجة تلك المعلومات من قبل عدة فرق متخصصة في هذا الأمر. ومن هنا توفر تكنولوجيا البيم فوائد عديدة على المدى الطويل حيث أنه لم يتم عزل المباني اوالتعامل معها على أنها وحدات منفردة إنما يتم إدماجهم وربطها مع بيانات البنية التحتية للمدينة، والطرق، والإسكان والمرافق، والتدفئة والمياه والتبريد، وشبكات الكهرباء، الخ ويسمى ذلك الربط بين بيانات المباني والمدينة بمصطلح البيانات الضخمة.

Challenges for Smarter Cities تحديات تخطيط المدن الذكية

يمثل التحدي الرئيسي لفكرة تطبيق المدن الذكية والربط بين الثلاثة عناصر السابق ذكرهم BIM , CIM , GIS، ليس فقط كيفية الحصول على البيانات والمعلومات إنما يتمثل التحدي الأكبر في كيفية تحليل تلك البيانات الضخمة BIG DATA والحصول على نتائج يتم استخدامها في تنظيم عملية البيم وكيفية صياغة تلك البيانات في نماذج ملموسة تحاكي الواقع قابلة للتطوير المستمر.

المراجع:

1 Paul Doherty, President & CEO, The Digit Group, Inc., http://www.thedig-

itgroupinc.com/

ديسمبر 16, 2016

اترك رد