تقرير التوجيهات العالمية للابنية الخضراء 2016

م ياسر بو السعود

 

)The World Green Building Trends 2016 Report(

«Developing Markets Accelerate Global Green Growth»توقعات بارتفاع عدد المباني الخضراء إلى الضعف بحلول عام 2018

توقعت أحد الدراسات زيادة الأبنية الخضراء إلى ضعف عددها الحالي في عام 2018؛ وقد أجرى هذه الدراسة شركة) Dodge Data

World (والتي تعد شريكاً بحثياً للجمعية الدولية للعمارة الخضراء (& Analytics and United Technologies Corporation

.)Green Building Council – WorldGBC

الدراسة بعنوان «توجهات العمارة الخضراء عام 2016 )The World Green Building Trends 2016 Report)، تطوير السوق وتسريع الحركة العالمية للتنمية الخضراء”؛ وقد استنتجت الدراسة أن نسبة الشركات المتوقع أن تزيد من حصول مبانيها ومشروعاتها %60 على شهادات تقييم الأبنية الخضراء يتوقع أن يزيد لأكثر من الضعف بحلول عام 2018 )من %18 حالية إلى %37(

وإلى حد كبير فإن الدافع وراء النمو المتوقع يأتي من قبل الدول التي لا تزال تعمل على تنمية سوق البناء الأخضر، وهي شركات من المكسيك ،والبرازيل، وكولومبيا، والمملكة العربية السعودية، وجنوب أفريقيا، والصين، والهند؛ تلك الدول توضح تقاريرها عن نمو كبير في نسبة مشاريعها التي ستحصل على شهادات التقييم المباني الخضراء.


تم إجراء الدراسة بدعم من) United Technologies Corporation)، وهي عضو في المجلس الاستشاري للشركات التابع لـ)) WorldGBC وبدعم إضافي من جمعية الأبنية الخضراء في الولايات المتحدة) USGBC) و)Saint-Gobain)، وكلاهما أيضا أعضاء في المجلس الاستشاري للشركات التابع لـ)) WorldGBC، وتحتوي الدراسة نتائج أكثر من 1000 من محترفي البناء من 69 دولة – بما في ذلك جمعيات الأبنية الخضراء وأعضائها من الشركات، بدءاً من المعماريين والمقاولين، إلى ملاك المباني والمهندسين من كافة التخصصات.

تأتي الدراسة استكمالاً للدراسة التي أجريت على نفس الموضوع عام 2013 والتي ساهمت فيها أيضاً جمعيات الأبنية الخضراء حتى إصدار هذه الدراسة لعام 2016؛ وتأخذ الدراسة في إعتبارها تعريف البناء الأخضر على أساس أنه إما مبنى حصل على شهادة أو تم بناءه لموافقة إشتراطات الحصول على شهادة تقييم الأبينة الخضراء مثل) LEED, BREEAM, the DGNB System, Green Star) * والعديد من نظم التقييم المختلفة.

إستنتاجات أخرى يتضمنها تقرير الدراسة:

    البرازيل تتوقع نمو ستة أضعاف في نسبة الشركات التي تتوقع أن تشهد معظم مشاريعها الخضراء )من %6 إلى %36)؛ ومن المتوقع نمو خمسة أضعاف في الصين )من %5 إلى %28)؛ ومن المتوقع نمو أربعة أضعاف في المملكة العربية السعودية )من %8 إلى %32(.

    يشهد ملاك المباني زيادة قدرها %7 في قيمة أبنيتهم الخضراء مقارنة بالمباني التقليدية )وهي زيادة غير متناسقة بين الأبنية الخضراء الجديدة وتلك التي تم تطويرها لتكون أبنية خضراء).

    الفائدة الأكبر عالمياً هى انخفاض تكاليف التشغيل؛ لكن نحو %30 ممن شملهم الاستطلاع يعتبرون أن الوثائق والشهادات توفر ضمان للجودة ورفع وعي مستخدمي تلك الأبنية حول الاستدامة؛ وارتفاع في قيمة الأبنية عند بيعها؛ والكثير من المزايا الإضافية التي تعتبر هامة في مجالات أعمالهم.

    القطاع الأكثر نمواً في مجال الأبنية الخضراء هو قطاع المنشآت التجارية؛ ما يقرب من النصف) %46) من المشاركين يتوقعون القيام بمشروع تجاري أخضر في السنوات الثلاث المقبلة.

    الحد من استهلاك الطاقة لا يزال السبب البيئي الأكثر أهمية للبناء الأخضر )تم اختياره كواحد من اثنين من أكثر الأسباب بنسبة

%66 من مجموع المشاركين)، وحماية الموارد الطبيعية في المرتبة الثانية على مستوى العالم) %37)، والحد من استهلاك المياه في المرتبة الثالثة )في %31(.

يقول )Terri Wills, CEO of WorldGBC(, في مقابلة معه كرائد لفكرة الدراسة؛ أن هذه الدراسة توفر دليل على النمو القوي المرتقب في مستقبل سوق الأعمال المتعلق بالأبنية الخضراء والذي يعد اليوم ظاهرة عالمية. تلعب الأبنية الخضراء دوراً بالغ الأهمية في تطوير العديد من الاقتصادات الناشئة، لاسيما في زيادة السكان والحاجة الملحة لبيئة بناء مستدامة وتضمن مستوى رفيع من جودة الحياة.

«جمعيات الأبنية الخضراء وأعضائها في جميع أنحاء العالم سوف تلعب دورا محورياً في تحقيق هذا النمو المتوقع، وسوف تلعب ريادتهم وخبراتهم دوراً حيوياً في تحقيق الفوائد الاجتماعية والاقتصادية والبيئية المتعددة التي توفرها الأبنية الخضراء.»

ويقول )John Mandyck, Chief Sustainability Officer at United Technologies Corporation(, «ويظهر الاستطلاع أن نشاط البناء الأخضر العالمي مازال يتضاعف كل ثلاث سنوات. المزيد من الناس يدركون القيمة الاقتصادية والإنتاجية التي توفرها الأبنية الخضراء لمالكي العقارات والمستأجرين، بالإضافة إلى الفوائد البيئية الناتجة من ترشيد استهلاك الطاقة والمياه، والتي تقود نمو صناعة الأبنية الخضراء وهي فائدة متبادلة لكل من الناس، والكوكب والاقتصاد.«

ويقول )Pascal Eveillard, Director for Sustainable Habitat at Saint-Gobain(, «في Saint-Gobain، نحن نحاول بجد كل يوم تحسين حياة الناس بالرغم من مواجهة التحديات العالمية للنمو وكفاءة استهلاك الطاقة وحماية البيئة. نحن منذ فترة طويلة على قناعة بأن الاستدامة أصبحت توجهاً رئيسياً في سوق البناء. إن تقرير التوجهات العالمية للأبنية الخضراء لعام 2016 )The World Green Building Trends 2016
Report
) مطمئنة لنا، لأن التقرير يوضح تضاعف السوق بحلول عام 2018.»

ويقول )Rick Fedrizzi, CEO and Founding Chair of USGBC(
,»وكما يظهر هذا التقرير، أن هناك طلب العالمي على الأبنية الخضراء، ويرجع ذلك في جانب كبير منه إلى شعبية عالمية لبرنامج
LEED للمباني الخضراء، ونموه المطرد على مدى سنوات. تبحث الدول عن الأدوات التي تدعم النمو الاقتصادي المستقر والمستدام. ويدرك قادة الأعمال التجارية الدولية وصانعي السياسات أن الالتزام بالتحول في بيئة البناء أمر حاسم لمواجهة التحديات البيئية الكبرى.«

للاطلاع على نسخة من التقرير:

http://www.worldgbc.org/files/8613/6295/6420/World_Green_Building_Trends_SmartMarket_Report_2013.pdf

للاستفسارات والمعلومات:

James Kershaw

WorldGBC Marketing & Communications Manager

Tel: +44 7 496 596 496

Email: jkershaw@worldgbc.org

Website: http://www.worldgbc.org

مهندس معماري/ ياسـر أبو السعود

تعريب هى مبادرة لترجمة الأبحاث والمنشورات العلمية وما يتعلق بها إلى اللغة العربية بهدف إثراء المكتبة العربية والتيسير على الباحث العربي الوصول إلى المراجع التي يحتاج إليها في مشواره البحثي.

يناير 12, 2017

اترك رد