عصر البرمجة البصرية و تحديات نمذجة المعلومات

د.سامر السياري

 

على ما يبدو أن زخم البرمجيات الحديثة فى مجال صناعة البناء لم يكن كافيا مع عشرات التطبيقات المختلفة حتى بدأ يطل علينا عصر جديد تتغير فيه التكنولوجيا بصورة أصعب وأكثر تحديا.

بدأ هذا التحدي بظهور ما يعرف بـ Visual Programming وهي لغة برمجة ميسرة لغير المبرمجين مثل الفنانين والمعماريين والمصممين الداخليين وتكمن قوة البرمجة     

البصرية فى القدرة على ابتكار أوامر جديدة لم تكن موجودة فى
البرنامج الأصلي وهى فرضية مثيرة جداً فالآن أصبح باستطاعة المعماري أو المصمم أو المهندس إبتكار الأوامر التى يرى أنها

مناسبة لإتمام تصميمه وبهذه الطريقة فإن إتقان برمجيات الحاسب الآلى وتطبيقاتها فى مجال صناعة البناء لن يكون محصورا على إتقان الأوامر التقليدية فى البرنامج ومدى كفاءة المهندس فى الإلمام بهذة الأوامر فقط وإنما ارتفع مستوى التحدى الآن ليشمل أيضا الإلمام بمبادئ البرمجة البصرية.

لماذا البرمجة البصرية؟

تعتبر البرمجة البصرية صورة من صور البرمجة ولكن بصورة مبسطة فالبرمجة التقليدية المعروفة تعتبر معقدة جدا بالنسبة للمعماريين والمصممين والفنانيين مع إمكانياتها الهائلة إلا أنها لم تكن منتشرة ومستخدمة إلى أن ظهرت هذة التطبيقات منذ العام 7٢٠٠ عندما ابتكر دافيد روتن تطبيق الـ Grasshopper 3D والذى يعمل على برنامج الـRhinoceros ليبدأ عصر الـParametric design ولم ننتظر طويلا حتى ظهر ما يعرف بالـ MCG فى العملاق 3DsMax منذ العام 5٢٠١ وأخيرا ظهر تطبيق الـ Dynamo لينضم إلى برنامج Revit وليعلن بداية عصر جديد لنمذجة المعلومات بعد اندماجها مع الـ Parametric design ويبدأ سباق التنافس بين الشركات المنتجة لهذة البرمجيات وبالتالى على المعماريين والمصممين ليتفوق من يملك المعلومة فى صناعة البناء بعدما كان التطور فى صناعة البناء مرتبط أكثر بتطور خامات البناء أصبح اليوم مرتبط أكثر بتطور هذه البرمجيات والتى تتفنن فى الإستخدامات الجديدة لخامات البناء التقليدية ليخرج إلى النور تصاميم مبتكرة وفوق إمكانيات العقل البشري وحده.

ما هو الDynamo ؟

كما ذكرنا سابقا هو تطبيق يتم استخدامه من خلال برناج الريفيت والمثير فى الموضوع أنه تطبيق مجاني بعدما ادركت العديد من الشركات المنتجة لهذه البرمجيات أن القوة الحقيقة والمكسب الأكبر هو مشاركة الجمهور في تطوير هذه البرمجيات ولهذ السبب أيضا فإن هذا التطبيق مفتوح المصدر Open Source ليتيح الفرصة لكل من يريد المشاركة في تطوير هذا المنتج العمل عليه مثل تطبيق الـGrasshopper والذي يعمل على برنامج الـ Rhinoceros.

لم تكتفي شركة Autodesk المنتجة الحصرية لبرنامج الـRevit بهذا فقط وإنما امتد التطوير ليشمل إنتاج برنامج كامل يسمي Dynamo Studio ليتم بيعه تجاريا منفصل عن برنامج الريفيت وليصبح استخدام البرمجة البصرية فى مراحل دورة مشروع البناء من بداية التصميم إلى نهاية التنفيذ وليكون استخدام هذا التطبيق غير محصور على برنامج الـRevit فقط وإنما العديد من البرمجيات الأخري وأيضا ليتسع مجال تطبيق هذة التكنولوجيا الحديثة على العديد من مجالات الهندسة الأخرى مثل التصميم الإنشائي والتصميم الميكانيكي وغيره من المجالات والتخصصات الأخرى.

هل يحتاج إلى خبرة فى مجال البرمجة؟

الشركات المنتجة لهذة البرمجيات تطمئن المستخدمين بأن هذه البرمجيات لا تحتاج إلى الخبرة العالية في مجال البرمجة إلا أن الإلمام بقواعد المنطق البصري وعلى الرياضيات وأحيانا الفيزياء وعلم الأحياء أيضا قد يكون مفيد عند تعلم هذه التطبيقات.

ومن المتوقع ان المنافسة لن تخفت حدتها في تطوير برمجيات صناعة البناء في السنوات القليلة المقبلة وانما ستتسع أكثر وأكثر وقد تمتد ليكون الحاسب الآلي هو المفكر والمدبر بدلا من المهندس يوما ما.

 

فبراير 23, 2017

اترك رد